سفراء إنجازات كبيرة حققتها الكويت جديرة

✍️سفراء إنجازات كبيرة حققتها الكويت جديرة
#سفراء #إنجازات #كبيرة #حققتها #الكويت #جديرة

منتوف الكويت | Mantouf Kuwait

اهلا بكم


سفراء إنجازات كبيرة حققتها الكويت جديرة

  • سفير الصين: الكويت تساهم في حفظ السلام والاستقرار في منطقة الخليج
  • السفيرة كلير لوفليشر: فرنسا تفخر بأن كانت عضواً نشطاً في تحرير الكويت
  • السفير المكسيكي: التعاون الوثيق بين الكويت والمكسيك تواصل رغم الجائحة
  • سفير أرمينيا: جسور التعاون مع الكويت تأصلت حتى قبل استقلالها

تقدم عدد من السفراء المعتمدين لدى البلاد بالتهنئة إلى القيادة السياسية والشعب الكويتي بمناسبة الأعياد الوطنية بحلول الذكرى الـ 61 للاستقلال والذكرى الـ 31 للتحرير.

وقال سفير جمهورية الصين الشعبية لدى الكويت لي مينغ قانغ: بمناسبة حلول الذكرى السنوية الـ 61 لاستقلال الكويت الصديقة، نشارك الأصدقاء الكويتيين في السعادة والبهجة.

ويطيب لي أن أتقدم نيابة عن سفارة جمهورية الصين الشعبية لدى الكويت بأحر التهاني إلى صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد وسمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد والشعب الكويتي الشقيق.

وأضاف: إن الإنجازات الكبيرة التي حققتها الكويت جديرة بالإعجاب والاحتفاء بها بكامل حماستنا، وخاصة أن الكويت وتحت القيادة الحكيمة لصاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد وسمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد، كافحت الجائحة بشكل فعال وأعادت الحياة الاجتماعية إلى طبيعتها بشكل أساسي، ونجحت في وساطتها لحل الأزمة الخليجية، مما ساهم في الحفاظ على السلام والاستقرار في منطقة الخليج، كما أنها لعبت دورا رياديا في القضايا الإنسانية باستمرار، وقدمت تبرعات سخية لمنظمة الصحة العالمية و«برنامج كوفاكس» لمساعدة الدول النامية على مكافحة الجائحة.

وتابع مينغ: استشرافا للمستقبل، نجد أن الكويت لديها آفاق واسعة للتنمية ومليئة بالأمل. وباعتباره شريكا استراتيجيا للكويت، يستعد الجانب الصيني للعمل مع الجانب الكويتي معا على تعزيز المواءمة بين الاستراتيجيات التنموية للبلدين، وتعميق التعاون في كل المجالات، بما يدفع الارتقاء بعلاقات الشراكة الاستراتيجية بين البلدين إلى مستوى جديد.

وفي الختام، نتمنى أن تتلألأ لؤلؤة الخليج – الكويت بشكل أكثر إبهارا، عاشت الصداقة الصينية – الكويتية.

من جانبها، أعربت السفيرة الفرنسية لدى البلاد كلير لوفليشر، عن فخر بلادها بأن كانت عضوا نشطا في قوات التحالف الدولي التي ساعدت في تحرير الكويت من براثن العدوان العراقي الغاشم.

وقالت لوفليشر، في بيان صحافي بمناسبة الذكرى الـ 61 للاستقلال والذكرى الـ 31 للتحرير، إن فرنسا تقدر ريادة الكويت في تعزيز السلام والوحدة في المنطقة، كما تثمن علاقاتها «الودية الممتازة» مع الكويت القائمة على القيم المشتركة والاحترام المتبادل.

وتقدمت بالتهنئة إلى صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد وسمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد بمناسبة الأعياد الوطنية، متمنية للكويت «قيادة وحكومة وشعبا» المزيد من التقدم والازدهار.

وأعـربـت الـسـفـيـرة الفرنسية، عن ثقتها في تعزيز العلاقات الثنائية إلى آفاق أرحب بما يخدم مصلحة البلدين والشعبين الصديقين وذلك بفضل الجهود المشتركة والتعاون المثمر والبناء.

من جانبه، قال السفير المكسيكي لدى البلاد ميغيل آنخيل إيسيدرو: يسعدني ويشرفني أن أحتفل مع الكويت الصديقة وشعبها الكريم بالذكرى الحادية والستين للاستقلال والذكرى الحادية والثلاثين للتحرير، وبهذه المناسبة التاريخية أود أن أتقدم إلى مقام صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد وسمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد وسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح الخالد وحكومة الكويت الصديقة والشعب الكويتي الكريم بأسمى آيات التهاني والتبريكات القلبية، متمنيا أن ينعم الشعب الكويتي الصديق بدوام السلام والازدهار والسعادة في ظل القيادة الحكيمة لصاحب السمو الأمير وسمو ولي العهد.

وأضاف: على الرغم من انتشار جائحة كورونا فقد استمرت علاقات الصداقة الثنائية بين بلدينا مع مواصلة التعاون الوثيق في كل القطاعات.

كما تحرص كل من المكسيك والكويت على توسيع نطاق العلاقات التجارية والاقتصادية بين البلدين تحقيقا للمصلحة المشتركة. وفي هذا الإطار يحدونا التفاؤل في تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين خلال السنوات المقبلة لما فيه المنفعة للبلدين.

وتابع إيسيدرو: اسمحوا لي أن أختتم هذه الرسالة بالتقدم مرة أخرى بأطيب التمنيات إلى صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد بموفور الصحة والعافية والتوفيق، آملا أن ينعم جميع المواطنين بالصحة والسلامة والرفاهية وأنتم تحتفلون بالعيد الوطني المجيد وعيد التحرير.

من جانبه، تقدم السفير الأرميني لدى البلاد سارمين باغداساريان بالتهنئة إلى القيادة السياسية والشعب الكويت بمناسبة الأعياد الوطنية. وقال باغداساريان في تصريح بالمناسبة: باسمي وبالنيابة عن الشعب الأرمني أود أن أرفع أسمى آيات التهاني وأطيب التبريكات إلى صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد وسمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد وإلى حكومة الكويت الموقرة وشعبها الصديق بمناسبة العيد الوطني الـ61 والذكرى الـ31 لعيد التحرير للكويت والتي تتجلى فيها الروح الوطنية والحس والولاء الوطني لهذا البلد المعطاء.

وأضاف: تتمتع أرمينيا والكويت بعلاقات متميزة تمتد إلى قرون عديدة حيث كان الأرمن جزءا من النسيج الاجتماعي في الشرق الأوسط عبر التاريخ وهم يعيشون حتى يومنا هذا جنبا إلى جنب مع العرب في تعايش متكامل.

وتابع: أما بالنسبة لجسور التعاون مع الكويت فيوثق التاريخ أن وجود الأرمن يسبق استقلال الكويت. ولقد تعززت هذه العلاقة الودية بالأكثر بعد استقلال جمهورية أرمينيا وتأسيس العلاقات الديبلوماسية عام 1994.

وأكد باغداساريان أن للكويت دورا فعالا في المنطقة حيث ساهمت الكويت مساهمة كبيرة في نشر ثقافة السلام وترسيخ الاستقرار على المستويين الإقليمي والدولي والقيام بأعمال إنسانية وخيرية وتنموية.

وزاد: لدي إيمان بأن كلا البلدين لديهما القدرة على تعزيز العلاقات بزيادة التفاعل عن طريق التركيز على الاستثمارات وبرامج التبادل التعليمي والثقافي بما في ذلك علاقات التواصل المباشر بين الشعبين.

وآمل بأنه في هذا العام ستبدأ الرحلات الجوية المباشرة بين بلدينا التي تم التخطيط لها ما قبل جائحة كورونا.

وختم باغداساريان: في هذه الأيام السعيدة أتمنى أن تعم الأفراح أرض الكويت وأن تنعم بنعمة الأمن والأمان والرخاء والاستقرار والازدهار للشعب الكويتي الكريم.



سفراء إنجازات كبيرة حققتها الكويت جديرة
أقراء أيضا👇

منتوف الكويت | Mantouf Kuwait

شكرا لكم


المصدر : منتوف الكويت | Mantouf Kuwait ومواقع انترنت 👇سفراء إنجازات كبيرة حققتها الكويت جديرة

سفراء إنجازات كبيرة حققتها الكويت جديرة

Leave a Reply

Your email address will not be published.

%d bloggers like this: