جريدة الجريدة الكويتية | القمص بيجول: تزامن الأصوام والأعياد يذكرنا بالمشترك بين الأديان

🦅جريدة الجريدة الكويتية | القمص بيجول: تزامن الأصوام والأعياد يذكرنا بالمشترك بين الأديان
#جريدة #الجريدة #الكويتية #القمص #بيجول #تزامن #الأصوام #والأعياد #يذكرنا #بالمشترك #بين #الأديان

منتوف الكويت | Mantouf Kuwait

اهلا بكم


جريدة الجريدة الكويتية | القمص بيجول: تزامن الأصوام والأعياد يذكرنا بالمشترك بين الأديان

• هنأ صاحب السمو وسمو ولي العهد بشهر رمضان المبارك
• غبقات رمضان هي موائد للترابط الاجتماعي والإنساني

هنأ راعي الكنيسة القبطية المصرية في الكويت، القمص بيجول الأنبا بيشوي دولة الكويت قيادة وحكومة وشعباً بحلول شهر رمضان المبارك، متمنياً لها كل تقدم ورخاء.

وقال القمص بيجول في تصريح صحافي «نتقدم بخالص التهاني إلى مقام صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد وسمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد، وإلى رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، ورئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ صباح الخالد وأعضاء حكومته الرشيدة، وإلى نواب مجلس الأمة وكافة أجهزة الدولة، وكل أهل الكويت والمقيمين على أرضها الطيبة».

وأضاف «نستقبل شهر رمضان هذا العام بمزيد من الفرحة بعدما تجاوز العالم المرحلة الصعبة من انتشار وباء كورونا الذي حرمنا من لقاءات المحبة في دواوين الكويت وغبقاتها على مدار العامين الماضيين وكذلك في مناسبات الأعياد وغيرها».

وأعرب القمص بيجول الأنبا بيشوي عن سعادته بعودة الشهر الفضيل «بحلته البهية وأنشطته مع عودة الحياة إلى مسارها الطبيعي وهو ما كان العالم كله يصلي من أجله، لذلك لا ننسى في هذه الأوقات أن نرفع أيادي الشكر لله على نعمه وفضله وقد أعاننا حتى وصلنا إلى مرحلة متقدمة من التعافي، مقدراً جهود العلماء والسلطات المختصة وأصحاب القرار في تجاوز هذا الاختبار الذي مرت به البشرية».

وأضاف بالقول «نتطلع في شهر رمضان هذا العام إلى عودة ذلك التقليد المحبب والجميل الذي تمتاز به الكويت وهو الغبقة التي تعد من سمات الشهر الفضيل»، مشيراً إلى أنه ينظر لغبقات رمضان على أنها «موائد الترابط الاجتماعي والإنساني» إذ تجمع كل أطياف المجتمع ومن كل الأديان والمذاهب في جو مفعم بالود والتآلف والتسامح، لذلك تم تسمية غبقة الكنيسة القبطية المصرية التي تقيمها سنوياً بـ«غبقة المحبة».

وذكر راعي الكنيسة القبطية المصرية في الكويت أن تزامن صوم شهر رمضان المبارك مع صوم المسيحيين هذه الأيام يذكرنا بالمشترك بين الأديان والذي يتجسد في كثير من الأمور وعلى رأسها عبادة الإله الواحد والالتزام بالقيم الدينية ومنها المحبة والتسامح والإخلاص والولاء، لافتاً إلى أن التعاليم والقيم الدينية هي مصدر لكل الأخلاق الرفيعة.

وأضاف «كما أننا نصوم هذه الأيام سوياً فسوف نحتفل بالأعياد معاً، عيد القيامة المجيد وعيد رمضان المبارك»، داعياً الله أن يعيد هذه المناسبات المباركة على البشرية بالخير والسلام وأن يرحل عنها الوباء والغلاء وتتوقف الحروب.

وتمنى القمص بيجول للكويت العزيزة ومصر الغالية كل الخير والرفاه في ظل القيادة الحكيمة لقادة البلدين، الرئيس عبدالفتاح السيسي، وسمو الشيخ نواف الأحمد وسمو ولي عهده الأمين الشيخ مشعل الأحمد حفظهم الله ورعاهم.


جريدة الجريدة الكويتية | القمص بيجول: تزامن الأصوام والأعياد يذكرنا بالمشترك بين الأديان

أقراء أيضا
افضل 40 تطبيق أندرويد مجانا بأداء خرافي

منتوف الكويت | Mantouf Kuwait

شكرا لكم


المصدر : منتوف الكويت | Mantouf Kuwait ومواقع انترنت 👇جريدة الجريدة الكويتية | القمص بيجول: تزامن الأصوام والأعياد يذكرنا بالمشترك بين الأديان

جريدة الجريدة الكويتية | القمص بيجول: تزامن الأصوام والأعياد يذكرنا بالمشترك بين الأديان

Leave a Reply

Your email address will not be published.

%d bloggers like this: